رياضة

الوداد المغربي يطيح بالنجم التونسي وغاريدو ينتقم من أبناء سوسة

 

في أول مباراة له رفقة فرسان القلعة الحمراء نادي الوداد الرياضي المغربي، استطاع الإسباني غاريدو الثأر من فريقه السابق والفوز عليه بهدفين للمدافع محمد الناهيري، بالدار البيضاء قبل التوجه الى تونس الأسبوع المقبل، غاريدو هزم أصدقاء الأمس نادي نجم الساحل التونسي، وأعاد الهيبة الضائعة للوداد المغربي قاريا بفوز مهم قد يحسم به الحمر التأهل إلى دور النصف.

فاز الوداد الرياضي المغربي تحت قيادة الربان الجديد غاريدو على نجم الساحل التونسي، بنتيجة هدفين دون رد ، برسم ذهاب ربع نهائي عصبة الأبطال الأفريقية لهذا العام، المباراة التي دارت رحاها بمركب الرعب محمد الخامس بالدار البيضاء، تحت قيادة صافرة كاميرونية صارمة، وأمام جمهور كبير من جماهير وداد الأمة الذين كانوا في الموعد كعادتهم، بالإضافة إلى بعض عشرات الجماهير التونسية التي جاءت لمؤزارة ناديها.

المواجهة التي قادها الحكم سيدي أليوم ،قدمت مستوى تقني مُحسن خاصة من الفريق الأحمر نادي الوداد الرياضي، الذي أبان على وجه الحقيقي وكشر عن أنيابه، وازال التواضع الذي ظهر به خلال الفترة الأخيرة بالدوري المغربي للمحترفين.

الوداد الرياضي لم يمهل ضيفه التونسي ممثل سوسة كثيرا، ليجهز عليه في الدقيقة 11، بعد عرضية من المهاجم الخطير إسماعيل الحدادا، اسكنها زميله محمد الناهيري في شباك حارس السواحلية، العائد محمد الناهيري سيعودة مرة أخرى بضربة رأسية بديعة ختم بهذا النزال الصعب، بعدها ضغط الفريق المغربي بقوة لكن الدفاعات التونسية افشلت جميع المحاولات الودادية، واكتفى ابناء الإسباني غاريدو بهدفين في إنتظار إياب رادس بعد أسبوع من الآن.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق